fbpx
المشهد العسكري

المشهد العسكري نوفمبر 2019

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

شهد المشهد العسكري نوفمبر 2019 ، عدة تطورات، نتابعها على النحو التالي:

أولاً: تطورات الأوضاع داخل المؤسسة العسكرية:

1-قائد جديد للحرس الجمهوري:

كشفت تقارير صحفية خلال شهر نوفمبر 2019م، عن تعيين اللواء مصطفى شوكت قائداً للحرس الجمهوري، وتعيين اللواء أحمد علي رئيساً لديوان رئاسة الجمهورية، واللواء محمد فوزي نائباً لرئيس الديوان برئاسة الجمهورية.

واللواء مصطفي شوكت الذي تم تعيينه قائداً للحرس الجمهوري، كان قائداً لقوات الصاعقة ويحظى بقبول كبير داخل الجيش المصري، واللواء أركان حرب أحمد على الذي تم تعيينه رئيساً لديوان رئيس الجمهورية كان قائد الحرس الجمهوري منذ يونيو 2018م، بعد تولي الفريق أول محمد زكي وزارة للدفاع، وجدير بالذكر أن اللواء مصطفي الشريف الذي تمت الإطاحة به من رئاسة الديوان كان شخصية مقربة بشكل كبير من عبد الفتاح السيسي وكان قد أكتسب العديد من العدوات داخل المؤسسة العسكرية بسبب قربه من عبد الفتاح السيسي. [1]

السيسي بعد 20 سبتمبر 2019م، أصبح مختلفا تماماً عن السيسي خلال الفترة من 03 يوليو 2013مـ إلى 20 سبتمبر 2019م، فالسيسي أيقن الخطر وأصبح يتراجع في عدد من الملفات. والسيسي الآن يقوم بإعادة رسم خارطة حكمة مناصفة مع رجال الحرس القديم في إدارة المؤسسات السيادية الذين تم التنكيل بهم. فالسيسي أدرك الخطر الحقيقي عليه وعلى نظامه وبدأ يستمع لأصوات المعارضين داخل المؤسسات السيادية، والذي يرى أنهم التهديد الحقيقي عليه وعلى نظامه ويقوم الآن بمحاولة إعادة رسم شكل جديد لنظام حكمه كي يستمر لسنوات عديدة.

2- ترجيح تعيين قائد القوات البحرية نائباً للسيسي:

رجّحت تقارير صحفية عن أن يعلن السيسي الفريق أحمد خالد حسن، قائد القوات البحرية، نائباً لرئيس الجمهورية، وأن يؤدي اليمين الدستورية مع أداء الوزراء الجدد اليمين في إطار التعديل الوزاري القادم. وذكرت التقارير الصحفية أن اللواء أشرف إبراهيم عطوة، رئيس أركان القوات البحرية، تلقى بالفعل تعليمات بالاستعداد لإدارة هذا السلاح الرئيس، وأن هذا التغيير سيُعلَن مع حركة ديسمبر الجديدة للترقيات والإحالة للمعاش في صفوف قادة الجيش.[2]

تعقيب:

المشهد العسكري نوفمبر 2019 -1

كما ذكرنا سابقاً في أكثر من موضع فإن من إحدى مطالب الطرف المناوئ لعبد الفتاح السيسي تعيين نائب من داخل المؤسسة العسكرية لكي ترجع قواعد الحكم مرة أخرى وتصبح المنظومة العسكرية ككل شريكة في الحكم[3]، وهناك داخل المؤسسة العسكرية الآن كلام يشير إلى احتمالية تعيين الفريق أحمد خالد قائد القوات البحرية نائباً للسيسي، والفريق أحمد خالد وكما نقل البعض كان موقفة غير واضح بخصوص أحداث وحراك سبتمبر 2019م، ولم يحضر الاجتماع الذي تم قبيل سفر السيسي يوم 19 سبتمبر 2019م، إلى الولايات المتحدة مساء يوم 19 سبتمبر 2019، قبل دعوات التظاهر يوم الجمعة الموافق 20 سبتمبر 2019م، وربما الصورة التي تم التقاطها يوم 19 سبتمبر 2019م، في جنازة رئيس الأركان إبراهيم الرفاعي توضح ذلك. وكان هذا الاجتماع بحضور وزير الدفاع الأسبق المشير محمد حسين طنطاوي لمناقشة تطورات الأوضاع التي تشهدها دولة المصرية وبحضور نادر لكل من وزير الدفاع السابق الفريق أول صدقي صبحي ورئيس الأركان السابق الفريق محمود حجازي والذي تم مؤخراً الاعتماد عليه في بعد الملفات مرة أخرى والذي كان بعيدا عن المشهد تماماً بعد الإطاحة به في أكتوبر 2017م، بعد عملية الواحات البحرية، وربما ذلك أيضاً مؤشر كما يرى البعض على السياسة التي يتعبها السيسي خلال تلك المرحلة برجوع رجال الحرس القديم للصورة مرة أخرى.[4]

3-ناصر فهمي يتولى مهام محمود السيسي:

1-خلال شهر نوفمبر 2019م، بات نائب مدير المخابرات العامة المصرية اللواء ناصر فهمي، يتولى الملفات التي كان يديرها محمود السيسي داخل الجهاز، وخاصة ملف الحراك المعارض بشكل عام وتحسين صورة الدولة المصرية خارجياً. وجدير بالذكر أن ناصر فهمي رغم أنه كان نائبا لمدير المخابرات، وكان من المفترض أن يكون الرجل الثاني بالجهاز، وفقا لمهام منصبه، لكنه لم يمارس صلاحياته كاملة وبشكل عملي على أرض الواقع، بل يمكن القول إنه كان اسما على ورق كنائب لمدير الجهاز، بينما كانت معظم صلاحياته في يد محمود السيسي، إلا أن دوره سيكون بارزا وفاعلا خلال الفترة المقبلة. وجدير بالذكر أيضاً أن ناصر فهمي يُعتبر أحد رجال مدير المخابرات العامة الأسبق اللواء عمر سلمان، وأدار سابقا ملفات مهمة جدا مع اللواء الراحل، وكان يشغل منصب مدير الشؤون الإدارية بالمخابرات، وهو أحد أعضاء المجلس القومي لمكافحة الإرهاب.[5] جدير الذكر أيضاً أن هناك بعض التقارير تشير إلى استبعاد الضابط أحمد شعبان من داخل جهاز المخابرات العامة، وشعبان هو مدير مكتب اللواء عباس كامل مدير جهاز المخابرات العامة، وكان شعبان يدير الملف الإعلامي بشكل كامل بتفويض من اللواء عباس وبمعاونة محمود السيسي، وكان يحظى بعداوة الكثيرين داخل الأوساط المختلفة في المؤسسات السيادية بسبب تحكمه على المشهد الإعلامي بشكل كبير، وربما ما ذكره المتحدث العسكري السابق العميد محمد سمير والذي كان يدير بعض القنوات الإعلامية بعد استبعاده من داخل المؤسسة العسكرية يوضح ذلك، وذكر البعض أن أحمد شعبان تم إرساله هو الآخر للالتحاق بأحد البعثات الدبلوماسية في الخارج كما فعل مع محمود السيسي.

4-محمد رأفت الدش يعود مرة أخري:

قام السيسي مؤخراً بإعادة اللواء محمد رأفت الدش إلى المجلس العسكري مرة أخرى وقام بتكليفه بقيادة قوات شرق القناة والتي تمكن لقائدها بأن يصبح عضوا بالمجلس العسكري. جدير بالذكر أن اللواء محمد رأفت الدش كان قائد الجيش الثالث الميداني وتم استبعاده من قيادة الجيش الثالث الميداني في عام 2017م، وبدلاً من توليته قيادة الجبهة الموحدة كما المتعارف عليه داخل الجيش المصري فبعد خروج قائد قاد الجيش الثالث من منصبة يتم تعيينه مباشرة قائد للقيادة الموحدة ولكن السيسي قام بتعيين اللواء الدش رئيساً لهيئة التفتيش وهي هيئة فرعية لا تمكن قائدها لكي يصبح عضو مجلس عسكري، وكما يرى البعض فإن علاقة اللواء محمد رأفت الدش كانت متوترة مع السيسي بشكل مستمر بسبب السياسة الخاطئة التي يتبعها نظام السيسي في مكافحة التمرد المسلح المتواجد في شبة جزيرة سيناء، وأيضاً بسبب العلاقة الوطيدة التي تجمع بين اللواء رأفت الدش والفريق أسامة عسكر الذي هو الأخر تم استبعاده والتنكيل به من عبد الفتاح السيسي. جدير بالذكر أيضاً ان تعييين اللواء محمد رأفت الدش هذا يدل على أنه تم إقالة اللواء يحيى طه الحميلي من قيادة قوات شرق القناة والذي كان قائداً لها من فترة قريبة.[6]

5-الفريق أسامة عسكر في منصب جديد:

المشهد العسكري نوفمبر 2019 -2

منذ الإطاحة به من قيادة المنطقة الموحدة في ديسمبر 2016م، أصبح الفريق أسامة عسكر مختفٍ تماماً عن الأنظار، وكما يرى البعض فخروج أسامة عسكر في ديسمبر 2016 هو و11 قائدا عسكريا كان نتيجة لخلاف في وجهات النظر بين تلك المجموعة وعبد الفتاح السيسي، ولكن مؤخراً أصبح الفريق أسامة عسكر مساعداً لوزير الدفاع للمشروعات والتنمية وأصبح يظهر على الساحة مرة أخرى وأصبحت الجرائد الحكومية تظهر صوره بشكل غير معتاد وهو يقوم بجولات تفقدية.[7]

6-السيسي يزور أكاديمية الشرطة.. ويتابع “كشف الهيئة” للمتقدمين:

قام السيسي خلال شهر نوفمبر 2019م، بزيارة تفقدية لأكاديمية الشرطة، حيث تابع اختبارات لجنة كشف الهيئة للطلبة الجدد المتقدمين للالتحاق بكلية الشرطة. جاء ذلك بحضور محمود توفيق وزير الداخلية، وعدد من قيادات أكاديمية الشرطة ووزارة الداخلية.[8]

تعقيب:

فسر البعض حضور السيسي اختبارات كشف الهيئة للطلبة الجدد المتقدمين للالتحاق بالكليات والمعاهد العسكرية والشرطية، في ذلك التوقيت بأنه جاء لاستكشافه لوضع بعض الطلبة الجدد بنفسه وليزيل أي انطباع سلبي لدى الطلبة الجدد قد تشكل بناء على فيديوهات محمد علي التي لاقت انتشارا كبيرا بين صفوف المصريين في الفترة الأخيرة، وكما نقل البعض فإن السيسي قد قام بتوجيه بعض الأسئلة للطلبة المتقدمين ومنها أسئلة مباشرة لبعض الطلبة عن رؤيتهم لما تتعرض له مصر من مخاطر، وأسئلة خاصة عن ممارسات الجماعات المسلحة والتهديد الذي تقوم به ضد الدولة المصرية، وكذلك أيضاً الحروب عن بعد.

7-حكم بالإعدام على ضابط الصاعقة السابق هشام عشماوي:

قضت المحكمة العسكرية للجنايات خلال شهر نوفمبر 2019م، بالإعدام شنقا على ضابط الصاعقة السابق بالجيش المصري هشام عشماوي في القضية المعروفة إعلاميا بقضية “الفرافرة”.

أدانت المحكمة عشماوي بـ “المشاركة في استهداف وزير الداخلية الأسبق اللواء محمد إبراهيم بتاريخ 5 سبتمبر 2013 برصد موكبه وتصويره والتخطيط لاغتياله على أن يتولى أحد أفراد التنظيم تنفيذ العملية، كفرد انتحاري يستقل السيارة المفخخة ويقوم بتفجيرها أثناء مرور الموكب”.

المحكمة أدانت عشماوي أيضا بـ “اشتراكه في التخطيط والتنفيذ لاستهداف السفن التجارية لقناة السويس خلال النصف الثاني من عام 2013، وضلوعه بالاشتراك في تهريب أحد عناصر تنظيم أنصار بيت المقدس المُكنى “أبو أسماء” من داخل أحد المستشفيات الحكومية بالإسماعيلية (شرق القاهرة) بعد إصابته بشظايا متفرقة بجسده والمتحفظ عليه بحراسة شرطية”.

أدانت المحكمة عشماوي بـ “استهدافه سيارة تلر (ناقلة دبابات) محمل عليها دبابة إم 60 بطريق القاهرة -الإسماعيلية واستهدافه لإحدى السيارات العسكرية والتي كان يستقلها ضابط ومجند سائق أثناء تحركها بطريق (القاهرة -الإسماعيلية)، وقد أدى ذلك إلى استشهاد مستقلي هذه السيارات من الضباط والأفراد وتدمير هذه السيارات”.[9]

تعقيب:

بعد قيام السيسي بالانقلاب على الثورة المصرية ومبادئها في 03 يوليو 2013م، وقام بالتكييل بكل من ينتهج سياسة معارضة له ولنظامه من داخل المؤسسة العسكرية ومن المعارضين السياسيين، وأغلق كل السبل والطرق لإحداث تغيير بشكل سلمي “دستوري وقانوني” فإن ذلك سيرغم المطالبين والمحاولين للتغيير داخل المؤسسة العسكرية، إلى اللجوء إلى أساليب أكثر خشونة لتحقيق التغيير المطلوب الذي يريدونه، ولذلك لم ولن يكن هشام عشماوي الأخير. وخاصة بعد أن أعلن رأس هذا النظام أنه على من يرغب في التغيير فعليه أن يتخلص منه أولاً.

ثانياً: عسكرة الدولة:

1-حركة المحافظين تعتمد على اللواءات:

أعلنت السلطات المصرية خلال شهر نوفمبر 2019م، عن تغيير 16 محافظا من أصل 27، بما يمثل أكثر من نصف عددهم، قبيل تعديل وزاري مرتقب.

تضمنت الحركة تعيين 11 لواءً ينتمون للقوات المسلحة والشرطة كمحافظين من بين 16. المحافظون الجدد هم: اللواء أشرف عطية محافظا لأسوان، واللواء شريف فهمي بشارة، قائد المنطقة الغربية السابق، محافظا للإسماعيلية، واللواء أشرف الدرديري محافظا لقنا، واللواء عمرو حنفي لمحافظة البحر الأحمر، واللواء أسامة القاضي محافظا للمنيا.

كما تم تعيين اللواء خالد شعيب محافظا لمرسى مطروح، واللواء محمد الشريف محافظا للإسكندرية، واللواء طارق الفقي محافظا لسوهاج، واللواء عصام سعد محافظا لأسيوط، واللواء جمال نور محافظا لكفر الشيخ، واللواء عبد الحميد عبد العزيز الهجان محافظا للقليوبية، وإبراهيم الشهاوي محافظاً للمنوفية.[10]

تعقيب:

أبرز المحافظين الذين تم استبعادهم في الحركة الأخيرة، هما اللواء أركان حرب أحمد إبراهيم محافظ أسوان وهو عضو مجلس عسكري على قائمة الاستدعاء كونه كان قائد قوات حرس الحدود الأسبق، وكذلك اللواء سعيد عباس محافظ المنوفية وهو أيضأ عضو مجلس عسكري على قائمة الاستدعاء كونه كان قائد المنطقة الشمالية الأسبق.

أما أبرز اللواءات الذين تم تعيينهم في تلك الحركة هو اللواء أركان حرب شريف بشارة وتم تعيينه محافظا للإسماعلية وهو عضو مجلس عسكري على قائمة الاستدعاء كونه كان قائداً للمنطقة الغربية العسكرية سابقاً، ومن أبرز اللواءات الذين تم الإبقاء عليهم كان اللواء محمد سليمان الزملوط محافظ الوادي الجديد وهو عضو مجلس عسكري على قائمة الاستدعاء كونه كان قائد المنطقة الشمالية في السابق.

2-المخابرات واحتكار السينما المصرية:

بعد أن فرضت شركة “سينرجي” المملوكة للمخابرات المصرية، سيطرتها شبه التامة على سوق الدراما المصرية في موسم رمضان الماضي، تتجه الشركة لاحتكار الإنتاج السينمائي في عموم الدولة خلال الفترة المقبلة، بحسب فنانين ونقاد، وأثارت هذه الخطوة تساؤلات حول قدرة الشركة على تحقيق هذا الهدف؟ وتأثير ذلك على الفن المصري بعد دخوله مرحلة “التأميم” والسيطرة الأمنية؟ وفي بيان سابق لها لم تخف شركة “سينرجي فيلمز”، نيتها السيطرة على السينما المصرية حيث قالت إنها “ستستمر في التوسع بالإنتاج السينمائي هذا العام، بعد سنوات من اهتمامها بالدراما التلفزيونية إلى أن أصبحت الأكبر في مصر.[11]

ثالثاً: العلاقات الخارجية للمؤسسة العسكرية:

1-مصر وليبيا:

كشفت بعض التقارير الصحفية خلال شهر نوفمبر 2019م، عن وثائق مسربة من الخارجية والمخابرات الحربية المصريتين، تكشف معلومات عن دعم السلطات في مصر لقوات حفتر في ليبيا، بالإضافة إلى دور كل من الإمارات والسودان، وأفادت تلك التقارير بأنها تمكنت من الحصول على وثيقة مسربة من المخابرات الحربية المصرية تكشف عن معسكرات تدريب لقوات حفتر بمصر، وكشفت الوثائق أن معسكرات تدريب قوات حفتر في مصر كانت بإشراف رسمي روسي، ونقلت أن وزير الداخلية الليبي كشف أن أغلب الدعم لحفتر يأتي من مصر عبر بوابة السلوم الحدودية، وأوردت التقارير أنها حصلت على صور فضائية لطائرات إماراتية مسيرة في قاعدة الجفرة الجوية التابعة لحفتر، وقالت كذلك إنها حصلت على وثيقة سرية مسربة من الخارجية المصرية تكشف اعتماد حفتر على فصائل سودانية.

وأوردت التقارير أن “طائرة عسكرية مصرية من طراز C130 تحمل الرقم 1271 قامت بعدة رحلات إلى ليبيا في يونيو 2018م.[12]

وفي سياق متصل كشفت تقارير صحفية عن إجراء تحقيقات سرية داخل وزارة الخارجية المصرية، بشأن الوثيقة المسربة التي تم نشرها حول الدعم المقدم للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر. وقالت إن التحقيقات طالت 7 من مسؤولي وموظفي الخارجية، وربما تطال آخرين. وأضافت التقارير أن الأجهزة السيادية أعربت عن مخاوفها من وجود اختراق أمني داخل أروقة الخارجية، يسمح بتسريب معلومات حساسة، عن دور مصر في دعم قوات حفتر.[13]

2-مصر والولايات المتحدة:

حذر كل من وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبير ووزير الخارجية مايك بومبيو، مصر من إمكانية شراء مقاتلات روسية من طراز “سو-35″، بحسب ما كشفته صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، وأشارت الصحيفة إلى أن الوزيرين الأمريكيين وجها تحذيرا للقاهرة، قائلين فيه إن “صفقة أسلحة جديدة وكبيرة مع روسيا ستؤثر على الأقل، على اتفاقيات التعاون في مجال الدفاع مستقبلا بين الولايات المتحدة ومصر، وعلى المساعدات لمصر لضمان أمنها”.

وأكد الوزيران الأمريكيان أن مصر قد تتعرض لعقوبات وفقا للقانون الأمريكي، الذي يمنع شراء المعدات العسكرية الروسية، منوهة إلى أن واشنطن تدعو كل حلفائها وشركائها إلى الامتناع عن توقيع صفقات مع المؤسسات الدفاعية والاستخباراتية الروسية، وهو ما من شأنه أن يؤدي إلى فرض عقوبات.[14]

وفي سياق متصل التقى وزير الدفاع خلال شهر نوفمبر 2019م، الفريق أول محمد زكى، بجون رود وكيل وزارة الدفاع الأمريكية للسياسات والوفد المرافق له، تناول اللقاء مناقشة عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك في ضوء مجالات التعاون العسكري وتبادل الخبرات بين البلدين، كذلك تبادل الرؤى تجاه تطورات الأوضاع التي تشهدها المنطقة.[15]

تعقيب:

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال طبقا لأحد مسؤولي الإدارة الأمريكية، فإن مصر منذ عام 2018 طلبت مراراً وتكراراً الحصول على 20 مقاتلة طراز F-35 الشبحية من الجيل الخامس، وقد تم رفض ذلك الطلب على مختلف المستويات، ومنذ ذلك الحين مضت مصر قدماً في سبيلها للحصول على المقاتلات الروسية من الجيل الرابع المتقدم Su-35.

وطبقا لتصريحات المسؤولين، فإن هناك حظراً مفروضا على مبيعات المقاتلة F-35 لدول الشرق الأوسط ماعدا إسرائيل (بعيدا عن إقصاء تركيا بسبب شراء أنظمة S-400)، ومن المتوقع أن يستمر هذا الحظر لعدة سنوات.

3-مصر واليونان:

قام وزير الدفاع خلال شهر نوفمبر 2019م، الفريق أول محمد زكي بزيارة إلى دولة اليونان، لحضور فعاليات المرحلة الرئيسية للتدريب البحري الجوي المشترك “ميدوزا 9″، وعقد زكي لقاءات رسمية مع وزيري دفاع اليونان وقبرص وكبار المسؤولين في القوات المسلحة اليونانية والقبرصية، لمناقشة تطورات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية وزيادة مجالات التعاون العسكري والأمني المشترك.[16]

وفي نفس السياق التقى الفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، بالفريق جورجيوس كامباس، قائد القوات البرية اليونانية، والوفد المرافق له الذي زار مصر خلال شهر نوفمبر 2019م. تناول اللقاء عدداً من الملفات والموضوعات ذات الاهتمام المشترك في ضوء تعزيز مختلف جوانب علاقات التعاون العسكري، خاصة في مجالات التدريبات المشتركة ونقل وتبادل الخبرات ودعم القدرات القتالية والفنية بين القوات المسلحة لكلا البلدين. وأكد الفريق محمد فريد عمق علاقات التعاون العسكري التي تجمع القوات المسلحة لكلا البلدين الصديقين، لإرساء دعائم الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط.[17]

4-مصر وروسيا:

التقى وزير الدفاع الفريق أول محمد زكي خلال شهر نوفمبر 2019م، بالفريق أول سيرجى شويجو وزير دفاع جمهورية روسيا الاتحادية، والوفد المرافق له الذي زار مصر لحضور الاجتماع السادس للجنة التعاون العسكري المشتركة المصرية الروسية، تناول اللقاء سبل تعزيز أوجه التعاون في ضوء العلاقات التي تربط البلدين، كذلك تبادل الرؤى تجاه تطورات الأوضاع على الصعيدين الإقليمي والدولي، وانعكاسها على الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط.

وترأس الوزيران اجتماعات لجنة التعاون العسكري المشتركة المصرية الروسية والتي تضمنت العديد من الملفات الخاصة بدعم آفاق التعاون في مجالات الدفاع والأمن ونقل وتبادل الخبرات والتدريبات المشتركة بين القوات المسلحة لكلا البلدين.

وأكد محمد زكي خلال لقائه بوزير الدفاع الروسي على اعتزاز مصر بعلاقاتها مع جمهورية روسيا الاتحادية، كذلك حرص القوات المسلحة المصرية على زيادة أواصر التعاون والشراكة في مختلف المجالات العسكرية والأمنية.

من جانبه، أكد وزير دفاع جمهورية روسيا الاتحادية حرص بلاده على تعزيز أوجه التعاون مع مصر كونها دولة محورية بالمنطقة، وفى نهاية الجلسة الختامية وقع الوزيران محضر لجنة التعاون العسكري. حضر اللقاء الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من قادة القوات المسلحة لكلا البلدين والملحق العسكري الروسي بالقاهرة[18]

وفي سياق متصل استقبل السيسي، وزير الدفاع الروسي، سيرجي شويجو، وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن السيسي أكد اعتزاز مصر بالروابط الوثيقة التي تجمعها بروسيا، وحرصها على مواصلة تعزيزها، ومن جانبه، نقل وزير الدفاع الروسي تحيات الرئيس بوتين إلى الرئيس. وأضاف المتحدث باسم الرئاسة، أن المباحثات تناولت علاقات التعاون العسكري والأمني المشترك بين البلدين.[19]

وفي السياق الخاص بالعلاقات المصرية الروسية استقبل اللواء محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، خلال شهر نوفمبر 2019م، أوليغ ريازانتسيف نائب وزير التجارة والصناعة الروسي لبحث تعزيز أطر التعاون المشترك بين الجانبين وذلك بديوان عام وزارة الإنتاج الحربي، وجاء هذا اللقاء عقب مشاركة السيسي في قمة «روسيا – أفريقيا» والتي عقدت بمدينة “سوتشي” خلال شهر أكتوبر 2019م، والتي شهدت تعاونا تاما بين القيادتين.

5-مصر وألمانيا:

استقبل السيسي، بمقر إقامته ببرلين أثناء زيارته التي قام بها خلال شهر نوفمبر 2019م، إلى ألمانيا بوفد من الاتحاد الفيدرالي الألماني للصناعات الأمنية والدفاعية، وذلك بحضور اللواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربي، والفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع، وشدد السيسي في هذا السياق على ضرورة الأخذ في الاعتبار التحديات الكبيرة التي تشهدها المنطقة من جراء انتشار الاٍرهاب والتنظيمات المسلحة وما تمثله من خطورة حالية ومستقبلية علي أمن المنطقة لسعيها للنيل من المؤسسات الوطنية للدول ولنشر العنف والفوضى.

وأضاف المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية أن اللقاء شهد التباحث حول آفاق تنويع مجالات التعاون العسكري بين الجانبين، بما في ذلك تدشين مشروعات تصنيع مشترك في مصر، خاصةً في ضوء القدرات المتاحة والإمكانات الواعدة في هذا الإطار لكل من وزارة الإنتاج الحربي والهيئة العربية للتصنيع.[20]

6-مصر والإمارات:

المشهد العسكري نوفمبر 2019 -3

زار السيسي خلال شهر نوفمبر 2019م، العاصمة الإماراتية أبو ظبي، وقال السفير بسام راضي، المُتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إن زيارة السيسي، للإمارات، تأتى في إطار خصوصية العلاقات المصريةـ الإماراتية وما يربط الدولتين من علاقات تعاون استراتيجية متشعبة على كافة الأصعدة، وحرص الدولتين على التنسيق المتواصل بشأن كيفية مواجهة التحديات التي تشهدها المنطقة. والتقي ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان، بعبد الفتاح السيسي، وتم التباحث حول قضايا المنطقة وتعزيز العلاقات الثنائية.[21]

وفي سياق متصل زار دولة الإمارات خلال شهر نوفمبر 2019م، الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، لحضور فاعليات النسخة السادسة عشر من معرض دبي الدولي للطيران 2019، وشارك رئيس الأركان في معرض دبي الدولي على رأس وفد رفيع المستوى تضمن قائد القوات الجوية، وعددا من قادة وضباط القوات المسلحة المتخصصين، ويعد المعرض من أهم المعارض الدولية على مستوى العالم في مجال الطيران وعلوم الفضاء.

وعلى هامش فاعليات المعرض، التقى رئيس أركان حرب القوات المسلحة الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي رئيس أركان القوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة.[22]

7-مصر والسودان:

قال الفريق أول عبد الفتاح البرهان إن القيادة السودانية الجديدة لم تبحث مع القيادة المصرية قضية حلايب وشلاتين، مؤكدا أن المنطقة سودانية، وأن بلاده ستعمل على استعادتها. وهذه هي المرة الأولى التي يتحدث فيها رئيس المجلس السيادي السوداني عن قضية حلايب وشلاتين على المستوى الإعلامي، وذلك ردا على سؤال مباشر من مذيع قناة “الجزيرة”. وتجنب البرهان الإسهاب في الخوض بهذه المسألة الخلافية مع مصر، مكتفيا بإجابة مقتضبة على سؤال المذيع: هل حلايب وشلاتين سودانية أم مصرية؟ البرهان: سودانية!”. “حلايب وشلاتين سودانية، السودان ومصر إخوة ولم نتطرق إلى هذا الملف مع الجانب المصري في الوقت الحاضر”.[23]

8-مصر والكيان الصهيوني:

كشفت القناة “12” الإسرائيلية، عن زيارة أجراها ضباط كبار من الجيش المصري إلى مستوطنة نيتساريم قرب الحدود مع مصر، في أعقاب سقوط قذيفة خلال شهر نوفمبر 2019م، تسببت بأضرار جسيمة.

أوضحت القناة عبر موقعها الإلكتروني، أن الضباط المصريين التقوا مسؤولين كبارا في قيادة الجيش الإسرائيلي للتحقيق المشترك في الحادثة. القناة أضافت أن القذيفة سقطت في ناد للشباب وبالقرب من رياض الأطفال، ما أدى إلى دمار واسع ولم يسفر ذلك عن وقوع إصابات. ونقلت القناة عن السكان المحليين أن الحادث “كان أمرا مخيفا وحدثت معجزة عظيمة حالت دون وقوع إصابات”.[24]

رابعا: التسليح والقواعد العسكرية:

1-طائرات طراز Su-35:

المشهد العسكري نوفمبر 2019 -4

بحسب ما ورد في موقع ومجلة ” Expert Online ” التحليلي المتخصص في شؤون السياسة والاقتصاد، فإنه من الممكن أن تتسلم مصر أول مقاتلتين طراز Su-35 بداية العام القادم 2020، وطبقا لتحليلات الخبراء والمُختصين فإن الصفقة يمكن أن تشمل ما لا يقل عن 26 طائرة مقاتلة بقيمة 2.7 مليار دولار، وسينتهي التسليم منتصف عام 2023، حيث تُخطط القوات الجوية المصرية لتكوين سربين من تلك المقاتلات (بواقع 12+ مقاتلة لكل سرب). وأضاف التقرير بأنه على ما يبدو أن السلطات المصرية لا تخشى العقوبات الأمريكية على الإطلاق، وأن القرار بشراء المقاتلات الروسية، قد اتخذه عبد الفتاح السيسي نهاية العام الماضي 2018، والسفارة المصرية في موسكو قالت إن شراء السلاح الروسي هو مسألة استراتيجية وسيتم حلها بغض النظر عن أية ضغوط خارجية، لأنها تلبي مصالح البلاد بشكل كامل. وطبقا لكلارك كوبر René Clarke Cooper مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية-العسكرية Political-Military Affairs، فمن شبه المؤكد أن مصر ستخضع لعقوبات ثانوية وفقا لقانون كاتسا الأمريكي.

2-رادار الإنذار المبكر بعيد المدى الكاشف للأهداف Rezonans-NE:

أول تأكيد رسمي روسي على امتلاك مصر رادار الإنذار المبكر بعيد المدى الكاشف للأهداف الشبحية Rezonans-NE، ففي مقال نشره موقع “Army Standard” المملوك للقوات المسلحة الروسية، عن الرادار، والذي ذكر خلاله أنه قد تم تصديره لعدد من دول العالم، تحدث المقال تحديداً عن النسخة المصرية من الرادار Rezonans-NE أن عملها لا يقتصر على تتبع كامل حركة الطيران في المجال الجوي المصري فحسب، بل وأيضا المجالين الجويين السوري الإسرائيلي.

3-التسليح الألماني لمصر:

نشرت الحكومة الفيدرالية الألمانية خلال شهر نوفمبر 2019م، تقريرها الرسمي لعقود تصدير السلاح التي وافقت عليها، للنصف الأول من العام الجاري 2019، ومنها ما يخص مصر بقيمة 801.7 مليون يورو، وهي تتمثل في أنظمة الدفاع الجوي متوسطة المدى “أيريس-تي IRIS-T SLM” التي تم الإعلان عن تعاقد قوات الدفاع الجوي المصري عليها خلال الربع الأخير من العام الماضي 2018.

4- المروحيات الهجومية طراز Ka-52 Alligator:

طبقاً لوكالة تاس الروسية للأنباء، فإن القوات الجوية المصرية قد تسلمت 40 مروحية هجومية طراز Ka-52 Alligator من أصل 46 مروحية تم توقيع عقدهم عام 2015 إلى جانب 46 مقاتلة MiG-29M مُعدّلة، سينتهي تسليمهم بشكل كامل عام 2020.

5-منظومات الدفاع الساحلي الروسية “باستيون-بي Bastion-P”

خلال الفترة المقبلة من المتوقع أن تحصل القوات البحرية المصرية على منظومات الدفاع الساحلي الروسية “باستيون-بي Bastion-P” المسلحة بصواريخ “ياخونت” المضادة للسفن، وذلك في إطار اهتمامها بتلك المنظومات منذ فترة (ذكرت وكالة تاس للأنباء عام 2015 نقلا عدد من الخبراء أن عقود التسليح بين مصر وروسيا تتضمن تلك المنظومة)، وضمن خطة الإحلال والتطوير الشاملة الجاري تنفيذها حاليا. تستطيع المنظومة الواحدة حماية 600 كم من السواحل وتامين مساحة بحرية قدرها 100 ألف كم‎² مع قدرة الاشتباك مع الأهداف البحرية حتى 300 كم. ويمكن أن يصل عدد المركبات القاذفة للصواريخ في المنظومة حتى 18 مركبة بحد أقصى، وكل منها مُزوّد بقاذفي إطلاق رأسي للصواريخ، بمجموع 36 صاروخاً للمنظومة، مع قدرة على الاشتباك مع 24 هدفاً في نمط الإطلاق المتزامن.

خامساً: التدريبات العسكرية:

1-انتهاء فعاليات التدريب العسكري المصري الإماراتي «صقور الليل»:

انتهت خلال شهر نوفمبر 2019م، فعاليات التدريب العسكري المشترك المصري الإماراتي “صقور الليل” والذي نفذته عناصر من القوات المسلحة المصرية والإماراتية.

2-التدريب البحري الجوي المشترك «ميدوزا – 9»:

انطلقت فعاليات التدريب البحري الجوي المشترك «ميدوزا -9» بمشاركة عناصر من القوات البحرية والقوات الجوية والقوات الخاصة المصرية واليونانية والقبرصية. واستمر التدريب لعدة أيام بمسرح عمليات البحر المتوسط بدولة اليونان، وشارك في التدريب حاملة المروحيات «جمال عبد الناصر» طراز «ميسترال»، والفرقاطة «الفاتح» طراز «جوويند»، بجانب الغواصة طراز «209»، ولنش الصواريخ طراز «سليمان عزت»، وصائدة الألغام «الصديق»، بالإضافة إلى عدد من الطائرات المقاتلة طراز إف – 16 المتعددة المهام، وشارك في التدريب عناصر من قوات الصاعقة والمظلات المصرية وعدد من طلبة الكلية البحرية خلال معسكر التدريب الخارجي.

3-ختام فعاليات التدريب “المصري -الروسي” المشترك “سهم الصداقة -1”)

اختتمت فعاليات التدريب المصري – الروسي المشترك “سهم الصداقة – 1”، والذي نفذته عناصر من قوات الدفاع الجوي المصري والروسي للمرة الأولى بجمهورية مصر العربية بالميادين المجهزة لقوات الدفاع الجوي، وألقى الفريق علي فهمى قائد قوات الدفاع الجوي كلمة أكد فيها حرص القيادة العامة للقوات المسلحة على امتلاك قوات الدفاع الجوي أحدث النظم العالمية من الأسلحة والصواريخ ووسائل الاستطلاع والإنذار وآليات القيادة والسيطرة بما يدعم قدراتها على تأمين المجال الجوي المصري والتصدي لكافة التهديدات الجوية، مشيداً بأهمية التدريبات المشتركة التي تنفذها قوات الدفاع الجوي خاصة التدريب “سهم الصداقة -1” والذى يعتبر نافذة لنقل وتبادل الخبرات مع الدول المختلفة.

4-ختام فعاليات التدريب المشترك “فجر الشرق 1”:

اختتمت فعاليات التدريب المشترك “فجر الشرق 1” والذي شاركت فيه عناصر من القوات الخاصة المصرية والباكستانية والأردنية، وعدة دول بصفة مراقب، والذي استمر لعدة أيام على الأراضي الباكستانية، وتضمنت المرحلة الختامية تنفيذ بيان عملي لاقتحام بؤرة إرهابية مسلحة وتطهيرها من العناصر الإرهابية حيث عملت القوات المشاركة على حصار وتأمين المباني الحيوية ودفع مجموعات القتال الرئيسية للقضاء على المجموعات الإرهابية المتمركزة بالبؤرة، بالإضافة إلى تنفيذ الإخلاء الطبي للعناصر المصابة بواسطة طائرات الهليكوبتر.

سادساً: اقتصاد العسكر:

1- قال السيسي خلال افتتاح مصنعين جديدين للكيماويات تابعين لوزارة الإنتاج الحربي: “الطروحات التي تجهزها الدولة لطرحها في البورصة لابد أن تكون هناك فرصة منها لشركات القوات المسلحة، ويصبح أمام المصريين فرصة لامتلاك أسهم في هذه الشركات”. وقال السيسي إن تدخل الجيش بشركاته في القطاع المدني يعد “ضرورة لسد حاجات استراتيجية أو لتخفيض الأسعار”، مجددا دعوته للقطاع الخاص للمشاركة في هذه الشركات التي تتبع القوات المسلحة وغيرها. ورغم تلقي البورصة المصرية حديث السيسي بتفاؤل، إلا أن بعض خبراء الاقتصاد ومحللين أبدوا قلقهم وتخوفهم من التلاعب في البورصة لصالح شركات الجيش، في حين استبعد آخرون حدوث ذلك مؤكدين أن هدفه تقليل حدة الانتقادات الموجهة لسيطرة الجيش على الاقتصاد المصري، ودللوا على ذلك بحديث السيسي عن أن عملية الطرح قد تستغرق وقتا طويلا لاستيفاء المعايير المطلوبة.

2-شهد اللواء محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، بحضور المهندس محمد السويدي رئيس اتحاد الصناعات والمهندس أسامة النقلي رئيس مجلس إدارة شركة إيجاس والمهندس مصطفي هلال نائب رئيس مجلس إدارة شركة إيجاس للتخطيط والمشروعات، مراسم توقيع عقد اتفاق بين «شركة المعصرة للصناعات الهندسية» إحدى الشركات التابعة للهيئة القومية للإنتاج الحربي وشركة «جاز مترو للصناعات» وشركة «السويدي اليكتروميتر» بهدف تأسيس شركة مساهمة تكون متخصصة في إنتاج عدادات الغاز وذلك بمقر ديوان عام وزارة الإنتاج الحربي.

3-شهد اللواء محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة القومية للإنتاج الحربي وشركة “ATB Water” الألمانية للتعاون في مجال تصنيع محطات معالجة مياه الصرف الصحي، وجاء ذلك بمقر ديوان عام الوزارة، تم الإشارة إلى أن الغرض من توقيع هذه المذكرة هو التعاون المشترك في مجال معالجة مياه الصرف الصحي بتكنولوجيا (SBR) التي تعتمد على المعالجة البيولوجية.

4-وقع اللواء محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي، خطاب نوايا مع كريستيان ثونز رئيس المجلس التنفيذي لشركة «دي ام جي موري» الألمانية وذلك في إطار التحول الرقمي لوزارة الإنتاج الحربي وتطبيق مفهوم الثورة الصناعية الرابعة، ويهدف هذا التوقيع تطوير الخطوط التابعة لإحدى مصانع الإنتاج الحربي كبداية لتطبيق مفاهيم الثورة الصناعية على خطوط التصنيع لديه.

5-وقعت إدارة التعليم والتدريب المهني للقوات المسلحة، بروتوكول تعاون مع مؤسسة “السويدي إليكتريك” التابع لها مدرسة (السويدي إليكتريك الثانوية الفنية للتعليم والتدريب المزدوج).

يهدف البروتوكول إلى تحقيق التعاون بين الطرفين في مجال التعليم والتدريب الفني والتكنولوجي والمهني والتعاون في مجال الابتكارات والتطوير ومساعدات التدريب لتوظيف الشباب وزيادة التنافسية بما يتوافق مع تنمية الدولة في الحاضر والمستقبل واستراتيجية الدولة حتى عام 2030.

6- عقد السيسي خلال شهر نوفمبر 2019م، اجتماعا مع اللواء أركان حرب إيهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وعدد من كبار مسئولي الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وذلك بحضور اللواء أمير سيد أحمد مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط العمراني. وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الاجتماع تناول استعراض الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات الجارية للهيئة الهندسية في العاصمة الإدارية الجديدة، خاصةً الحي الحكومي، والذي يضم مباني المؤسسات والهيئات الحكومية المختلفة، والمحور المركزي للحي، ومركز مصر الثقافي الإسلامي.

7- قامت المنطقة الغربية العسكرية بتوقيع برتوكول تعاون مع البنك الأهلي المصري بمشاركة محافظة مطروح لرفع كفاءة (37) عمارة غير آمنة بمنطقة حي الزهور بمحافظة مطروح بأجمالي (740) وحدة سكنية كانت قد وصلت إلى حالة خطرة على أرواح السكان نتيجة غياب أعمال الصيانة الدورية.

سابعاً: محاكم عسكرية:

قضت المحكمة العسكرية بإعدام الليبي الجنسية عبد الرحيم المسماري، وأحكام تصل للسجن المؤبد (25 عاما) بحق 23 آخرين أدينوا في حادث الواحات الذي وقع في أكتوبر 2017.

قال العقيد تامر الرفاعي، المتحدث باسم الجيش المصري، في بيان: “قضت المحكمة العسكرية للجنايات في القضية الشهيرة إعلامياً بقضية الواحات، بمعاقبة المتهم الرئيسي عبد الرحيم محمد المسماري، الليبي الجنسية، حضوريا بالإعدام شنقا، والسجن المؤبد والمشدد لـ 32 متهما بينهم 10 غيابيا، وبراءة 20 متهما حضوريا”.

أكد البيان أن “المتهمين أسسوا تنظيم الفتح في لبيبا، وقتلوا عمدا 11 ضابطا في أكتوبر 2017، وشرعوا في قتل آخرين، وخطفوا ضابط شرطة كرهينة، وسرقوا مهمات شرطية”.

ثامناً: القرارات العسكرية:

صدّق وزير الدفاع الفريق أول محمد زكي، على الإعلان عن قبول دفعة جديدة من “الأطباء البشريين، والأسنان، الصيادلة”، من الجنسين، الحاصلين على درجة الماجستير أو الدكتوراه في جميع التخصصات الطبية للتكليف للعمل بالقوات المسلحة بالصفة العسكرية “دفعة مارس 2020”.

تاسعاً: البيانات والتصريحات:

1-أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة، القضاء على 83 شخصاً في إطار استكمال جهود القوات المسلحة والشرطة لمكافحة الجماعات المسلحة على كافة الاتجاهات الاستراتيجية للدولة خلال الفترة الماضية، وقالت القوات المسلحة، في بيان صحفي، إن جهود الجيش والشرطة أسفرت خلال الفترة من 28/09/2019 وحتى اليوم عن تحقيق نجاحات تمثلت في قيام القوات الجوية باستهداف وتدمير 14 مخبأ وملجأ تستخدمها العناصر المسلحة بالإضافة إلى تدمير 115 عربة دفع رباعي، كما أسفرت الجهود عن القضاء على 77 فردا تم العثور بحوزتهم على 65 قطعه سلاح مختلفة الأنواع، كما تم تنفيذ عدة عمليات نوعية أسفرت عن مقتل 6 أفراد.

2-قال اللواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربي، إن الشأن السياسي يعقبه في كل شيء الشأن الاقتصادي والاجتماعي والرياضي والديني وغير ذلك، لافتًا إلى أنهم مرتبطون ارتباطًا وثيقًا، وأكد “العصار”، خلال ثاني جلسات الحوار الوطني التحضيرية لمؤتمر “الشأن العام”، بمؤسسة “أخبار اليوم”، ضرورة أن نربط الموضوعات التي يناقشها المؤتمر برؤية مصر للتنمية المستدامة 2030، مضيفًا أنها في الأساس هدف الشعب المصري كله، ويخطو على أساسها نفس النهج والطريق.

3-قال وكيل أول وزارة الدولة للإنتاج الحربي والمشرف على الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، اللواء محمد شيرين، إن هدف الوزارة الأول تلبية احتياجات القوات المسلحة من أسلحة وذخيرة ومعدات، مشيرا إلى أنه تم تصنيع مدرعتين مصريتين ST100ــ ST500، وتم اختبارهما في الإمارات والسعودية تمهيدا لتصديرهما، وأضاف شيرين أن الهيئة القومية للإنتاج الحربى، تعتمد على الميزانية الخاصة بشركاتها ومصانعها، ولا تعتمد على الميزانية العامة للدولة، منوها بأن هناك العديد من الشراكات والمشروعات التي ستعمل عليها الوزارة العام المقبل، لتعميق التصنيع المحلى.

4–قال وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير، إن السيسي زعيما وطنيا من الطراز الفريد، متابعا: “يتدخل بنفسه في كل صفقات وزارات النقل، وخصوصا عربات القطارات والجرارات الجديدة، ويكلفنا باستمرار بإنجاز الصفقات ذات المواصفات الفنية العالية لإنعاش أسطول السكة الحديد”. وأضاف “الوزير” خلال كلمته بجلسة “التصدير.. الرؤية والمعوقات” خلال فعاليات اليوم الثاني والأخير لمؤتمر أخبار اليوم الاقتصادي السادس: “هكتب كتاب عن وطنية وإخلاص الرئيس السيسي، ومجلدات فيما يقدمه الرئيس السيسي لخدمة بلده”.

5- عاتب السيسي، وزير النقل، بسبب طول الفترة التي استغرقتها أعمال المرحلة الأولى من طريق خدمة المحاجر، قائلا: “مش قلنا إننا هنمد الطريق ده لغاية الـ…”، ليقاطعه وزير النقل قائلًا: “دي سيادتك المرحلة الأولى فقط، كانت فيها نزع ملكية وبتكمل دلوقتي”، وأضاف السيسي خلال كلمته في افتتاح عدد من المشروعات القومية بنطاق محافظتي جنوب سيناء والسويس، معاتبا وزير النقل: “الكلام ده بقاله سنة”، ليعقب الأخير: “حاضر يا أفندم، خلال 3 شهور هنخلصهم”.

عاشراً: الفاعليات العسكرية:

1-قام السيسي، بجولة تفقدية لبعض المشروعات القومية الكبرى بالسويس، والتقط السيسي صورة تذكارية مع الوزراء المشاركين في الافتتاح وكذلك مع العاملين بالمشروعات، جاء ذلك عقب افتتاح السيسي لعدد من المشروعات القومية بنطاق محافظتي السويس وجنوب سيناء.

2-نظم السفير طارق عادل، سفير مصر لدى بريطانيا، لقاءً جمع اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، بمناسبة تواجده في لندن، بممثلين عن وزارتي الداخلية والنقل البريطانيتين، وكذا ممثلي قطاعات الأمن والتسويق بعدد من شركات الطيران ووكلاء السياحة في بريطانيا، للتباحث بشأن سبل تفعيل القرار البريطاني الأخير باستئناف الطيران البريطاني المباشر من وإلى مطار شرم الشيخ، والنظر في سبل جذب السائح البريطاني مرة أخرى إلى المدينة.

3-نظمت المنطقة الشمالية العسكرية، ندوة تثقيفية بمشاركة 500 شاب من شباب الجامعات، وعناصر من مقاتلي المنطقة الشمالية العسكرية والقوات البحرية والجوية، بدأت الفعاليات بزيارة الطلبة لمعرض الأسلحة والمعدات والقاعة التاريخية لقيادة المنطقة الشمالية العسكرية، كما قدمت عناصر من قوات الصاعقة عرضاً في فنون الاشتباك والمهارات القتالية المختلفة، أظهرت ما يتمتع به رجال الصاعقة من شجاعة وحرفية عالية في الأداء القتالي.

4-أناب الفريق أول محمد زكى، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، اللواء محمد رأفت الدش، قائد قوات شرق القناة لمكافحة الإرهاب، لافتتاح المرحلة الثانية لقرية الجدي النموذجية التي تضم 70 “منزل بدوي” متكاملا ووحدة صحية ومركزا للشباب ومسجدا ومدرسة وبئر مياه عميقة ومحطة لتحلية المياه ومنطقة للزراعات المكشوفة.

5-نظمت قوات الدفاع الشعبي والعسكري العديد من الندوات التثقيفية والتوعوية بعدة مدارس بمحافظتي دمياط والقليوبية استمرارا للاحتفال بالذكرى السادسة والأربعين لنصر أكتوبر المجيد، وذلك لتنمية روح الولاء والانتماء لقطاعات المجتمع المدني.

6-نظمت قيادة الجيش الثاني الميداني زيارات ميدانية لعدد من طلبة المدارس الابتدائية والإعدادية بمدينة العريش، إلى قطاع تأمين شمال سيناء، وذلك في إطار تنمية الوعي الوطني للأجيال القادمة وانطلاقاً من الدور الاجتماعي والثقافي للقوات المسلحة.

7-استقبلت قيادة الجيش الثالث الميداني وفدًا برلمانيًا ضم ثلاثين عضواً من لجنة الدفاع والأمن القومي وأعضاء مجلس النواب، ضمن مخطط الزيارات الدورية التي تقوم بها اللجنة لوحدات القوات المسلحة.

8-احتفلت القوات المسلحة بتخريج 5 دورات تدريبية لكوادر الدارسين الوافدين من 29 دولة أفريقية، بعد إتمام دوراتهم التدريبية بالمنشآت والمعاهد التعليمية بالقوات المسلحة المصرية، بالتنسيق مع الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية.

9-نظمت الكلية الحربية، حفل استقبال للطلبة الجدد المقبولين بالكليات العسكرية والمعهد الفني للقوات المسلحة من الدفعة (116) حربية وما يعادلها من الكليات والمعاهد العسكرية لعام 2019.

10-استقبل وزير الخارجية سامح شكري، الدفعة 49 من دارسي دورة الدفاع الوطني لأكاديمية ناصر العسكرية، بحضور اللواء أركان حرب الدكتور بهجت محمد فريد مدير كلية الدفاع الوطني، وبمشاركة عدد من أعضاء هيئة التدريس والمشاركين من المصريين والوافدين من الدول المختلفة من السعودية والإمارات والكويت والأردن وسلطنة عمان ولبنان وفلسطين واليمن والسودان وكينيا وتنزانيا وباكستان.

11-استقبل اللواء أركان حرب شريف سيف الدين رئيس هيئة الرقابة الإدارية بمقر الهيئة، Stephane Romatet سفير الجمهورية الفرنسية لدى مصر، ورافقه في الحضور كل من الملحق (الأمني، والثقافي، والاقتصادي) بالسفارة، لبحث أطر التعاون مع هيئة الرقابة الإدارية.


الهامش

[1] شوكت قائداً للحرس الجمهوري وأحمد على رئيساً لديوان رئاسة الجمهورية، أنباء اليوم، تاريخ النشر 30 سبتمبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

[2] ترجيح تعيين قائد القوات البحرية نائباً للسيسي، العربي الجديد، تاريخ النشر 27 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

[3] تسجيلات محمد علي: قراءة بين السطور، المعهد المصري للدراسات، الرابط

[4] عودة صهر السيسي للصدارة: أدوار جديدة لمحمود حجازي، العربي الجديد، تاريخ النشر 25 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

[5] باحث: نائب مدير المخابرات المصرية يتولى مهام نجل السيسي، عربي21، تاريخ النشر 25 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

[6] القوات المسلحة تفتتح تجمعًا حضاريًا تنمويًا متكاملا في وسط سيناء (فيديو)، المصري اليوم، تاريخ النشر 03 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

[7] وزير التعليم العالي يتفقد منشآت جامعة العلمين للعلوم والتكنولوجيا، بوابة الأخبار، تاريخ النشر 25 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

[8] السيسي يزور أكاديمية الشرطة ويتابع اختبارات كشف الهيئة للطلبة الجدد، اليوم السابع، تاريخ النشر 09 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

[9] مصر.. حكم بالإعدام على ضابط الصاعقة السابق هشام عشماوي، الجزيرة مباشر، تاريخ النشر 27 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

 

[10] بالأسماء.. القائمة الكاملة لحركة المحافظين، الوطن، تاريخ النشر 27 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

[11] هل تنجح شركة مملوكة للمخابرات في احتكار السينما المصرية؟، عربي21، تاريخ النشر 31أكتوبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

[12] “الجزيرة” تكشف وثائق مسربة عن دعم نظام السيسي لحفتر (فيديو)، عربي21، تاريخ النشر 10 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

[13] الخليج الجديد: مصر تحقق بشأن الوثيقة المسربة عن دعم حفتر، الجزيرة مباشر، تاريخ النشر 20 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 01 ديسمبر 2019م، الرابط

[14] أمريكا تحذر القاهرة من شراء الطائرة الروسية “سو-35″، الرابط

[15] الفريق أول محمد زكي يلتقي وكيل وزارة الدفاع الأمريكية للسياسات، بوابة الأهرام، تاريخ النشر 24 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 02 ديسمبر 2019م، الرابط

[16] وزير الدفاع يغادر إلى اليونان لحضور فعاليات “ميدوزا 9″، الوطن، تاريخ النشر 04 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 02 ديسمبر 2019م، الرابط

[17] الفريق محمد فريد يلتقي قائد القوات البرية اليونانية، بوابة الأخبار، تاريخ النشر 27 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 02 ديسمبر 2019م، الرابط

[18] وزير الدفاع يلتقي نظيره الروسي لبحث التعاون في مجالات الأمن والتدريبات المشتركة، بوابة الأهرام، تاريخ النشر 12 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 02 ديسمبر 2019م، الرابط

[19] بسام راضي: السيسي يلتقي وزير الدفاع الروسي، بوابة الأخبار، تاريخ النشر 12 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 02 ديسمبر 2019م، الرابط

[20] السيسي يستقبل وفدا من الاتحاد الفيدرالي الألماني للصناعات الأمنية والدفاعية، بوابة الأهرام، تاريخ النشر 18 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 02 ديسمبر 2019م، الرابط

[21] محمد بن زايد يرحّب بالسيسي ويصف العلاقات بين البلدين بالاستراتيجية، العربية نت، تاريخ النشر 13 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 02 ديسمبر 2019م، الرابط

[22] رئيس أركان القوات المسلحة يعود من الإمارات بعد مشاركته بمعرض دبي الدولي، الوطن، تاريخ النشر 19 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 02 ديسمبر 2019م، الرابط

[23] البرهان: نحن والمصريون إخوة لكن حلايب وشلاتين سودانية، روسيا اليوم، تاريخ النشر 22 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 02 ديسمبر 2019م، الرابط

[24] قناة إسرائيلية: ضباط مصريون زاروا مستوطنة عقب سقوط قذيفة فيها، الجزيرة مباشر، تاريخ النشر 30 نوفمبر 2019م، تاريخ الدخول 02 ديسمبر 2019م، الرابط

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Close